الأثنين 12 ربيع الأول 1443ﻫ - 18 أكتوبر 2021 م

ثمانية طلاب يمنيين بروسيا يعيشون أوضاعاً إنسانية صعبة جراء إيقاف مستحقاتهم المالية

تاريخ النشر :السبت 16 صفر 1434ﻫ 29-12-2012م

الجزيرة برس- يعيش ثمانية من الطلاب اليمنيين الدارسين في روسيا أوضاعا إنسانية صعبة جراء انقطاع مستحقاتهم المالية رغم مخاطبة السفارة اليمنية بروسيا لوزارة التعليم العالي بضرورة إعادتها.

ويقول طالب في شكواه لـ ” الصحوة نت “,إنهم يعيشون وضعا قاسيا يعانون فيه من برد شتاء روسيا وعدم وجود نفقات المصاريف إلا من السلف والقروض من زملاء اخرين.

بل ووصل الحد وفق الطالب ذاته إلى إعلان استعداد واحد منهم لبيع إحدى كليتيه لتغطية نفقات الدراسة وسداد الديون التي اقترضها خلال الفترة السابقة.

وكانت الملحقية الثقافية في السفارة اليمنية بروسيا بعثت بمذكرة إلى وزير التعليم العالي هشام شرف في 16 أكتوبر الماضي تخاطبه فيها بضرورة إعادة مستحقات ثمانية طلاب سقطت أسمائهم سهوا.

وجاء في المذكرة التي حصلت – الصحوة نت على نسخة منها –  ” نود الإحاطة بأنه وبعد مراجعتنا لكشوفات المساعدة المالية للربع الرابع 2012م تبين تنزيل أسماء عدد 8 طلاب جامعيين مع أننا في رسائل سابقة كانت آخرها رسالتنا بتأريخ 19-9-2012م قد أوضحنا البيانات الأكاديمية للطلاب وانتظامهم في السنة الدراسية النهائية “.

وطالبت السفارة في مذكرتها بالتوجيه بسرعة إعادة مستحقاتهم المالية ابتداءً من الربع الرابع 2012م إلى الربع الثالث 2013م وهو تاريخ تخرجهم المتوقع وذلك لكي لا يضطرب استقرارهم الدراسي وهم على مشارف الحصاد لما زرعوه طيلة سنوات عدة .

والمذكرة مذيلة باسم الدكتور عبدالله محسن طالب,الملحق الثقافي,وفؤاد عبدالرحمن الطائفي المستشار الثقافي المساعد للشؤون المالية .

والطلاب المحرمون من مستحقاتهم هم :

1-         بندر محمد حسن محسن .

2-         عبدالجليل قائد حسن علي .

3-         ماجد محمود عمر قحطان .

4-         أجمل جميل عبده محمد .

5-         جلال خالد محمد الذماري .

6-         فؤاد عبدالله محمد مرشد .

7-         محمد أحمد حمود الغيلي .

8-         هيثم عبده محسن حميد .

 

التعليقات






لا يوجد تعليقات بعد