كلجدار أوغلو: تركيا تعاني من سوء في الاستخدام

تاريخ النشر :الثلاثاء 20 محرم 1434ﻫ 4-12-2012م

الجزيرة برس- محمد شيخ يوسف –أكد أن ذلك يؤدي إلى تراجع في الوضع الاجتماعي للشعب التركي حسب زعمه. وزعم رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا، كمال كلجدار أوغلو، أن البلاد تعاني من سوء في استخدام (مقدرات الدولة)، الأمر الذي يؤدي إلى تراجع في الوضع الاجتماعي للشعب التركي، مع ما يفرزه غياب العدالة الاجتماعية، عن سياسة الحكومة.

وأوضح كلجدار أوغلو، في كلمة له أمام كتلة حزبه البرلمانية، اليوم، في العاصمة أنقرة، أن لدى حزبه سياسة واضحة، وحلول لكل شيء، حسب زعمه، في وقت أرجع فيه غياب العدالة الاجتماعية، عن وجدان الأمة، بسبب الحالة المهترئة للبلاد و ترهل وحدتها.

ولفت إلى أن الوصول إلى انعدام العدالة الاجتماعية، يشمل توزيع الدخل لأفراد الشعب، الآلية التي تتبعها كل دول العالم، إلا أن تركيا تتبوأ مكانة متأخرة، في جميع الإحصائيات والدراسات العالمية، التي تتعلق بالفقر والجوع، وسوء الاستخدام، بحسب تعبيره.

وأضاف كلجدار أوغلو، أنه يجب على الجميع أن يسأل ويحاسب نفسه، والسؤال عن المكان الذي تذهب إليه الضرائب، التي تحصل من المواطنين الأتراك، حيث يجب أن توزع بعدالة عليهم.

واتهم كلجدار أوغلو، جهات بممارسة سوء الاستخدام، والتأثير على العدالة الاجتماعية في البلاد، متسائلا عن الجهة التي تسمح بذلك، إلا أنه يستدرك باستعراض حالات، نسبها إلى حكومة حزب العدالة والتنمية، متهما إياها بممارسة ذلك.

وادعى أن رئيس الوزراء، رجب طيب أردوغان، يمارس سياسة تهدف إلى إفقار الشعب، مطالبا المنظمات والجمعيات الأهلية، بمنحه شهادة إفقار للشعب التركي، ومتهما إياه بسرقة أموال الشعب  بحسب زعمه.

الاناضول

التعليقات






لا يوجد تعليقات بعد