الرئيس هادي: اليمن عاشت عقودا من التجارب الفاشلة وعملية التغيير خيار لابد منه

تاريخ النشر :الثلاثاء 5 صفر 1434ﻫ 18-12-2012م

الجزيرة برس- قال رئيس الجمهورية المشير عبد ربه منصور هادي ان عملية التغيير والتطوير يجب ان تكون ثقافة وسلوك تمارس كنهج وخيار لابد منه. مؤكدا على ضرورة بناء مستقبل اليمن الجديد على العدالة والمساواة والشفافية والحكم الرشيد ومجابهه الفساد.

ودعا رئيس الجمهورية لدى استقباله اليوم وفد رجال الاعمال اليمنيين الذي اطلعوه على نتائج زيارتهم للولايات المتحدة الامريكية بالتنسيق مع السفارة الامريكية بصنعاء، إلى نسيان موروث عقود مضت من التجارب العقيمة والفاشلة التي قال إنها أوصلت اليمن الى ما هي عليه اليوم لفقدها الرؤية والاستراتيجية والمصلحة الوطنية العليا.  

وقد رحب الرئيس هادي برجال المال والاعمال الشباب محيي فيهم روحهم ونشاطهم في تعزيز مناخات الاستثمار في اليمن.

وقال ان هذه البادرة والخطوة ممتازة تأتي ايضا بالتعاون والتنسيق مع السفارة الامريكية محيي دور السفير الامريكي جيرالد فايرستاين باليمن في هذا الاطار باعتبار الولايات المتحدة الامريكية داعمة على الدوام للجمهورية اليمنية في مختلف الاتجاهات والمواقف والظروف ومنها دورها الايجابي والكبير خلال ازمة اليمن في مساندة الشعب اليمني لتجاوز محنته وازمته مع المجتمع الدولي والاتحاد الاوروبي وصولا لتحقيق السلم والوئام عبر التوافق والتوقيع على المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الامن الدولي 2014 و 2051 .

وقال الاخ الرئيس ان اليمن وهي تتجاوز رويدا رويدا ازمتها السياسية والامنية فأنها تتطلع ايضا للتعاون مع المجتمع الدولي الداعم لجهود اليمن في تجاوز محنته الاقتصادية والذي يتطلب تكاتف وتعاون الجميع لبلوغ تلك الغاية والهدف وهنا تقع مسئولية كبيرة على رجال المال والاعمال في هذا الصدد من خلال البحث في مجالات العمل والاستثمار المتعددة واستكشاف الفرص المتاحة والممكنة خصوصا واليمن لديها المقومات الكبيرة لذلك ولديها قدرات شبابية وايادي عامله تتلمس من يأخذ بيدها للاستفادة من هذه الامكانات حتى لا تتحول الى عبئ على كاهل الدولة والمجتمع.

الصحوة نت

التعليقات






لا يوجد تعليقات بعد

اخبار عاجلة