السفير الروسي بصنعاء: الحلول للقضايا اليمنية العالقة يجب أن تكون تحت سقف الوحدة

تاريخ النشر :السبت 17 محرم 1434ﻫ 1-12-2012م

الجزيرة برس- أكد سفير جمهورية روسيا الاتحادية في صنعاء سيرجي غيوركوزولوف أن المجتمع الدولي يتابع ويراقب عن كثب ماذا يجري في اليمن في الوقت الحاضر، وسوف يستمر بالمتابعة والمراقبة في المستقبل.

وقال كوزولوف إن المجتمع الدولي اتخذ موقفاً جماعياً وموحداً فيما يخص القضية اليمنية، وهو موقف فريد من نوعه في معالجة الأزمات والمشاكل الإقليمية، ومن هنا أعتقد أن حظكم أنتم اليمنيون جيد جداً؛ لأن أمامكم مجتمعاً دولياً موحداً ومجمعاً على مصلحة اليمن، ولديه مواقف واحدة، وسنستمر في الحفاظ على هذه الوحدة وما يعزّز دعم المجتمع الدولي للعملية السياسية والتي من أهم مكوناتها الحوار الوطني الشامل بمرجعيته المعروفة بقرارات مجلس الأمن الداعمة للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة.

وأشار في تصريح لـ ” الجمهورية ” إلى أنه ليس هناك أي تدخل بالشأن اليمني وإنما هناك تعاون بين المجتمع الدولي واليمن بدليل أننا لا نتدخل في شأنكم الداخلي وإنما بالعكس نحن نساعدكم في إيجاد حلولكم السيادية فيما يتعلّق بكل القضايا المطروحة في الأجندة السياسية الداخلية.

وأضاف: لديكم قواعد اللعبة وعليكم الالتزام بها؛ لأن القوى السياسية الأساسية في اليمن وافقت عليها ووقّعت الاتفاق الأمر الذي جعلها ملزمة بما ورد في هذا الاتفاق، بالإضافة إلى قرارات مجلس الأمن وقواعد العمل السياسي مستقبلاً، ولكن لابد أن تأتي كل الحلول تحت سقف الوحدة اليمنية، لأن الوحدة هي دائماً أفضل من التشتت والانقسام والانفصال، وأنا أقول هذا الكلام من خبرة روسيا الاتحادية. 

وأوضح السفير الروسي أن اليمن أعطت العالم المثال الأفضل في كيفية معالجة الأزمات الحالية دون التدخل بمعنى “التدخل”.

وقال: نحن مصممون على تقديم كل دعم لازم لمساندة الإخوة اليمنيين في طريقهم إلى المستقبل الأفضل، ومن هنا تأتي قوة المجتمع الدولي وقوة اليمنيين في المرحلة الراهنة ومستقبلاً، مثمّناً عالياً نشاطات اللجنة الفنية التحضيرية للحوار الوطني الذين يبذلون جهوداً استثنائية لإنجاح الحوار الوطني الذي من شأنه رسم الطريق المستقبلي لليمن كدولة حضارية وحديثة.

الصحوةنت

التعليقات






لا يوجد تعليقات بعد

اخبار عاجلة